الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده
وبعد
لاشك أن الظلم ظلمات يوم القيامة كما أخبرنا بذلك الصادق المصدوق
صلى الله عليه وسلم
وقد توعد رب العالمين سبحانه وتعالى بمعاقبة الظالم أينما حل وكان
وذلك في قوله تبارك وتعالى وهو أصدق القائلين
( ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون . انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار . مُهطعين مُقنعي رؤوسهم لا يرتد اليهم طرفهم وأفئدهم هواء )
اخواني ... أخواتي
لا أريد أن أطيل عليكم
فخير الكلام ماقل ودل
سأترك الصور تتحدث عن نفسها
( ان في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد )
نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

تُرى هل تأملتم ؟؟؟
هل تألمتم ؟؟؟
هل زفرت العبرات ؟؟؟
وارتفعت الآيادي الى رب الأرض والسموات ؟؟؟
نرجوكم الدعاء للمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها
فلعل دعوة صادقة من قلب صادق
بسببها يكشف الله الغمة
وينجينا واياكم من الفتن ماظهر منها وما بطن
والحمد لله رب العالمين
أخوكم محمد الشناوي